شبكة ومنتديات أسير الحـــــب
اهلا وسهلا بكم فى منتديات أسير الحب توجهو إلى التسجيل أو التعريف بنفسك ان كنت مسجل من قبل

وشكرا
الادارة

شبكة ومنتديات أسير الحـــــب

منتددى فنى تقافية رياضية ادبى
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  تسجيل دخول الاعضاءتسجيل دخول الاعضاء  
شبكة ومنتديات أسيــــــــر الحـــــــــــب ترحب بكم

شاطر | 
 

 على ضفاف الهموم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
روزى محمد
الدعم الفنى
الدعم الفنى
avatar

انثى
عدد المساهمات : 112
تاريخ الميلاد : 21/09/1987
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
العمر : 30
الموقع : قصاقيص
البلد : الشرقيه
احترام قانون المنتدى :
100 / 100100 / 100

دعاء : رب اغفر لى زنوبى
كيف تعرفت علينا : من صديق

مُساهمةموضوع: على ضفاف الهموم   الأربعاء يناير 20, 2010 1:24 am


شواطئ وبحار وأمواج بأنهار تهيج أمام عيني ، تستقبل هموم صدري من أوضاع أنفسنا وأمتنا .. وبينما كنت أُشاهد ذلك المنظر ، الذي شدَّ نفسي وألهب عاطفتي إذا بجزيرة على ضفاف الهموم تناديني ، ففتحت لي هذه الجزيرة باب الأمل في الحياة ، فإذا بها خضرة ناضرة ، ومياه صافية، وورود زاهرة ، فخطوت خطوات سريعة لأضع قدمي في تلك الجزيرة ، فقابلتني صخرة في الطريق أوقعتني ، وعندها استيقظت من نومي .. لقد كنت نائمًا عندما رأيت ذلك كل !! .. أشرقت شمس النهار من حولي ، وسمعت صوت زقزقة العصافير وتغريد الطيور ، فقلت :- الحمد لله..

أما بعدُ :-

كما نعلم– إخواني– أن هذه الحياة بُنِيت على الأكْدَار والمتاعب ، والغريب أن كثيرًا من الناس ممَّن تضربهم الكُرُبات ، وتَقْسوا عليهم الغموم - تعلوهم سحائب الأحزان ، وما يرون من الليل إلا سواده الحالك ، فيفكر الواحد فينا في همومه وغمومه، متسائلاً عن الحل ؟ فما يجد للحياة لذَّة ولا طعمًا ، ولعلِّي أفسر ذلك بالبُعْد عن الله والانشغال بالعصيان عن طاعة الواحد الديَّان.

فدعني إذًا أُطَوِّف أنا وأنت على ضفاف الهموم..

قبل أن تَغْرق في بحارها

قِفْ على ضفافها

وابتسم للحياة

فما زال هناك أمل

اليأس– كما نعلم– ليس من أخلاق المسلمين ؛ فيعقوب النبي ينصح قائلاً :- ( وَلَا تَيْأَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لَا يَيْأَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُون َ}.

كثير من الناس لا ينظرون إلى حياتهم إلا من وراء النظارة السوداء ، فلا يبصرون إلا سوادا قاتمًا ، وينظر إلى كوب الماء فيقول :- إنه فارغ ، على الرغم من أن بالكوب بعضًا من الماء ، ولا يرى من الليل إلا السواد ، رغم أن أشدّ ساعات الليل ظلمة هي الساعة التي يعقبها بزوغ الفجر.

أحبُّ أن أطمئنك على ضفاف الهموم .. فمن لُطْف الله وعظيم مِنَّته علينا أنك لا تجد شدَّة من الشدائد إلا ويعقبها فرج ، وما من كرب إلا ومعه تنفيس ، وقد يَبْتلي الله أحدَنا بلاء ليرى منه صدق عبوديته وليلجأ إلى الله بالدعاء والتضرع .

ولنفرض أن ملكًا من الملوك أخذ بعض عماله ووضعهم في مركب ثابت وسط ماء بحر هائج ، ثم لم يجعل لهم منقذ ولا منفذ ولا مخرج ، وقال لهم :- فكِّروا كيف تخرجون من الماء بلا حركة ولا استخدام أي شيء ولم يجعل لهم سبيلاً للخروج ... أسألك :- أليس ذلك ظلمًا وإجحافًا ؟!

بلى... ولكن، تعال لتنظر إلى مالك الكون، الذي خلقنا ويعلم ما ينفعنا ويضرنا {أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ} سبحانه عَلِيٌّ عظيم، رحيم كريم، لطيف بعباده، يبتلي ربنا ويجعل الفرصة للسعادة قريبة من العبد ولا شك، فعلى ضفاف الهموم أعدَّ له مركب النجاة لينقذه من كل همّ وعُسْر.

فها هو سبحانه يُخاطِب عباده كل ليلة :- هل من سائل ؟ هل من مستغفر؟ هل من داعٍ؟ حتى يطلع الفجر.

وها هو ربنا يقول مخاطبًا حبيبه محمدًا :- ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ ) .

تأمَّل -

1- الله قريب منا وما علينا إلا أن نقول: يارب.. أليس رحيمًا؟

2- متى يستجيب؟ {إِذَا دَعَانِ}.

3- الرشاد كل الرشاد والخروج من الهموم {فَلْيَسْتَجِيبُوا} {وليؤمنوا}.

ومن رحمته يُبَشِّرنا ويطمئننا حتى لا نسوق أنفسنا أو غيرنا إلى ظلمات الهموم : { أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ} المهموم والمغموم والمكروب { إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ} إنه الله.. ومن غير الله.. لا إله إلا الله.

يا صاحب الهم إن الهم iiمنفرج *** أبـشـر بخير فإن الفارج الله

إذا بليت فثق بالله وارض iiبه *** إن الذي يكشف البلوى هو الله

الـيأس يقطع أحيانا iiبصاحبه *** لا تـيـأسـن فإن الفارج iiالله .

الله يـحدث بعد العسر iiميسرة *** لا تـجـزعن فإن الكافي iiالله

والله مـالك غير الله من iiاحد *** فـحـسبك الله في كل لك iiالله



ونبيك يقر بقوله :- « إن النصر مع الصبر » ، وفي ذلك سَلْوة للحزين والمهموم من آلام الأمة فالنصر مع الصبر ، ويقول: « وإن الفرج مع الكرب » ، فكيف تشعر بالفرج إن لم تطعم طعم الكرب. وأخيرًا: « وإن مع العسر يسرً ا» ، فكلما اشتدت اعلم أن التيسير قادم ..

فلا تغفل عن مركب النجاة من الهموم :- ورد قرآني + ثقة بالله + دعاء وتضرع= نجاة من الهموم

إذًا لا عذر لك أن تظلّ واقفًا هكذا يائسًا على ضفاف الهموم ؛ لأن « من حام حول الحمى يوشك أن يقع فيه » .. واحتسب أجر صبرك على الهموم ؛ فإن الصبر على الهموم والأحزان ثوابه تكفير للسيئات .

قد يكون الأمر بسيطًا فلا تُعَقِّده

وقد يكون ميسرًا فلا تُعَسِّره

وقد يكون معسرًا فانتظر اليُسْرَ

وقد يكون حزينًا فانتظر الفرح

ودوامُ الحال من المحال

وكل مِحْنة بباطنها مِنَح كثيرة

فاستنشق عبير الحياة من جديد وافتح رئتيك لتستنشق زهور الأمور وعطور الفرح. وكما يقولون: كن جميلاً ترى الوجود جميلاً.

أمَا ترى أخيرًا أن الوقوف على ضفاف الهموم كثيرًا يُقْعد ولا يُحَرِّك ويكسل ولا ينشط، فدع الهموم جانبًا وعُد أدراجك الطبيعية وابدأ حياتك وابتسم للحياة، والله يعيننا ويعينك.

لست بشاعر ولكنى صاحب مشاعر
[u]

افتكرت فضلت اضحك والدموع
نزلت قوى وجريت قوى
وحشتنى ايامك قوى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kamel
الدعم الفنى
الدعم الفنى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 536
تاريخ الميلاد : 01/09/1991
تاريخ التسجيل : 11/11/2008
العمر : 26
الموقع : http://prisonerlove.own0.com
البلد : الاسكندرية
احترام قانون المنتدى :
100 / 100100 / 100

دعاء : الحمد الله
كيف تعرفت علينا : googel

مُساهمةموضوع: رد: على ضفاف الهموم   الخميس يناير 21, 2010 2:04 pm

مواضيع رائع جداااااا يا روزى ارجو المزيد

لست بشاعر ولكنى صاحب مشاعر
هداء الى الــ لا انسان .. اقول لهُ لما لا تكون انسان ؟ لما لا تترك الظلم , الجشع , والكراهية , وغيرها من الصفات التى لا نعتبر من يمتلكها انسان اننى أتعجب !! منك ايها المخلوق الغريب يا من تكره اخاك وتخدع اصدقائك وتجرح أحبابك واتسأل متى تعود الى طبيعتك وطيبتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://prisonerlove.own0.com
امــــ الحب ــــير
عضو فعال
عضو فعال


ذكر
عدد المساهمات : 98
تاريخ الميلاد : 19/06/1988
تاريخ التسجيل : 23/01/2009
العمر : 30
الموقع : www.4shared.com
البلد : مصر
احترام قانون المنتدى :
100 / 100100 / 100

دعاء :
كيف تعرفت علينا : من صديق

مُساهمةموضوع: رد: على ضفاف الهموم   الخميس يناير 21, 2010 2:35 pm

santa نــــــــــايــــــــــس santa

king مع تحيات : امــــ الحب ــــير. king
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.4shared.com/file/77810954/3a6015ec/PrinceAlex.html?s=
hopy99
عضو سوبر
عضو سوبر


ذكر
عدد المساهمات : 372
تاريخ الميلاد : 20/03/1963
تاريخ التسجيل : 12/01/2009
العمر : 55
الموقع : www.yahoo.com
البلد : egypt
احترام قانون المنتدى :
200 / 100200 / 100

دعاء :
كيف تعرفت علينا : من صديق

مُساهمةموضوع: رد: على ضفاف الهموم   الأربعاء مايو 19, 2010 9:31 am

موضوع راااااااائع
بس اعتقد هو مش موضوع للنقاش
لانه موضوع لا نقاش فيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.masrawy.com
 
على ضفاف الهموم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة ومنتديات أسير الحـــــب :: المنتدى العام :: منتدى الحواروالنقاش-
انتقل الى: